الى متى يبقى استاذ التعليم الاساسى فى طريق الزوال بلا ترقية ؟

  • بواسطة

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
اننى فى حيرة من امرى بعد ان اصبحت ملفاتى كلما قدمتها للمشاركة فى التاهيل سواء كمدير متوسطة او كمستشار التربية ترفض وترد وفى كل مرة بحجج مختلفة وغير مقنعة ك : ملف ناقص او نقص فى الاقدمية اونقص نفقات الامتحان او … او … وفى هذه المرة قدمت ملفا كاملا يحتوى على 15 وثيقة للمشاركة فى قوائم التاهيل لرتبة مستشار التربية وكانت النتيجة كالعادة الرفض القطعى بحجة تطبيق المرسوم التنفيدى رقم 08315 المؤرخ فى 12.10.2019 والذى اطلب من اخوانى الذين يعرفون محتواه ان يقدموه لى لاطلع عليه لانى لم اقتنع كالعادة لانى وبكل بساطة املك ما يكفى من المؤهلات لقبول ملفى الادارى كالاقدمية التى تفوق 30 سنة وشهادة البكالوريا الثمانينيات ومختلف الشهادات الاخرى كشهادات التكليف بالتسيير الادارى من مديرية التربية لعدة مرات فى غياب المدراء وكذا شهادة التخرج من جامعة التكوين المتواصل للسنة الجامعية 2021/2019 وغيرها …
اننى والله فى حيرة كبيرة لان امثالى من الموظفين فى قطاعات اخرى يكونوا قد ترقوا لعدة مناصب عليا حتى بدون مستوى بل بالاقدمية وفقط. واتساءل اليوم قبل ان احال على التقاعد قريبا ان شاء الله الى متى ابقى بلا ترقية التى بدات المشاركة فيها مند سنة 1987 والى يومنا فى الرتبتين مدير متوسطة او مستشار التربية وبدون ان استسلم رغم ان الكثير من الاساتذة المقربين منى ترقوا الى رتب مدير متوسطة او مستشار التربية باقدمية اقل منى وبدون مؤهلات ولا حتى بدون التكوين بالمعهد التكنولوجى للتربية. للعلم فان كل قراراتى فى بداية مشوارى المهنى فى التعليم كالتعيين والترقية فى مطلع الثمانينيات كانت " استاذ التعليم المتوسط " وبعد اكثر من 20 سنة فى هذا المنصب اجد نفسى مثل زملائى وكم هم كثيرون مهضوم الحقوق واصبحت ممن تطلق عليهم لوزارة التربية استاذ التعليم الاساسى فى طريق الزوال ولم نعرف انفسنا الى اى تعليم نحن ننتمون بعد كل هذا الظلم !!!
اخيرا اريد من اخوانى وزملائى الاساتذة ان ينصحونى قبل ان اراسل السيد وزير التربية للاستفسار حول حالتى هذه التى لم افهمها وهذا الاجحاف الذى يمارس على ربما من مديرية التربية فقط لاننى لم اقتنع كالعادة بالرد الذى وصلنى منها فى هذا اليوم والتى رفضت ملفى بالحجة المذكورة اعلاه. شكرا والسلام عليكم.

لقراءة ردود و اجابات الأعضاء على هذا الموضوع اضغط هنا

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.