«بن بوزيد» لست مسؤولا على تسيير أموال الخدمات انشغالات الادارة

  • بواسطة

فيما أعلن عن صرف مخلفات المنح الجديدة لعمال التربية العام المقبل
«بن بوزيد» لست مسؤولا على تسيير أموال الخدمات الاجتماعية
2021.11.18

أكد وزير التربية الوطنية «بن بوزيد» أن انتخابات اللجان الولائية والوطنية لتسيير أموال الخدمات الاجتماعية ،المقرر تنظيمها في السابع من الشهر المقبل ،ستسيّر من طرف النقابات في حين تكتفي وزارته بالدعم المادي.وفي هذا السياق أوضح الوزير أن هذه النقابات هي التي تتولى عملية مراقبة انتخاب لجان الخدمات الاجتماعية ، في حين يقوم كل من مجلس المحاسبة و مفتشية الوزارة وكذا مفتشية المالية ،على مراقبة صرف أموال الخدمات الاجتماعية،مشيرا إلى أنه منذ سنتين قام بتجميد ما قيمته 20مليار دينار جزائري .وفي سياق متصل أضاف أن ملف الخدمات الاجتماعية كان مسيرا في الماضي بصفة أحادية ،في حين أصبح في الوقت الحالي مسيرا من طرف الأستاذ ،كون هذه الأموال هي ملك لعمال التربية بحيث لا يستطيع الوزير أن يقرر ما يريد في شأن هذه الأموال التي ليست من صلاحياته .وقال أنه بعد الإضراب الأخير اقترح على النقابات أن تقوم بتوجيه الأسئلة على الأساتذة ما إذا أرادوا أن يسيّروا على مستوى المؤسسات، أم على مستوى لجان ولائية ووطنية وفعلا كان ذلك وتم الخروج بوثيقة صاغتها أغلبية النقابات الممثلة ،على غرار الكناباست واليوباست ،مشيرا إلى أن الانتخابات هي التي ستفصل بين هذه النقابات ،املا أن تتم الانتخابات بشفافية ونزاهة.وفيما يخص القانون الخاص لقطاع التربية أفاد بن بوزيد أنه يجب أن يكون منسجما والقانون العام للوظيف العمومي ،حيث يمكن تعديله من دون مس الهيكلة الثقيلة للوظيف العمومي على حد تعبيره متمنيا أن يتم الوصول إلى حل خلال شهر ديسمبر القادم .ومن جهته أعلن وزير التربية أنه سيتم خلال السنة المقبلة صرف مخلفات المنح الجديدة لعمال التربية ،مضيفا أنها بلغت ما قيمته 400مليار دينار جزائري ،مضيفا أن أجور الزيادة التي قدمت لقطاع التربية تم إنقاصها من كل القطاعات الأخرى

لقراءة ردود و اجابات الأعضاء على هذا الموضوع اضغط هنا

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.